تابعنا على الفيسبوك
القضاء الجزائري على موعد "تاريخي" غدا !

البلاد

القضاء الجزائري على موعد “تاريخي” غدا !

20 محاميا يتجندون للدفاع عن أويحيى، سلال وثلة من الوزراء ورجال الأعمال غدا

 

 

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- يعالج القضاء الجزائري، بداية من الغد، أحد أبرز ملفات الفساد، التي يتورط فيها الوزيران الأولان السابقان، أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، وثلة من وزراء الصناعة والتجارة، الذين سقطوا في سياق حملة اعتقال المسؤولين والمليارديرات، في ملف تصنيع السيارات.

الجلسة التاريخية التي ستحتضنها أسوار محكمة سيدي امحمد، ستعرف في أولى جلساتها نزول الوزير الأول السابق عبد المالك سلال، وأحمد أويحيى، بصفتهما متهمين رئيسيين في القضية، وكذا وزراء الصناعة: يوسف يوسفي ومحجوب بدة، فيما يوجد عبد السلام بوشوارب في حالة فرار. كما سيقف ثلاثة رجال أعمال أصحاب مصانع السيارات: أحمد معزوز (علامة معزوز)، محمد بايري (علامة إيفال) وحسان العرباوي (علامة كيا). ويتأسس في الملف عشرون محاميا للدفاع عن المتهمين الثمانية.

وستتواصل جلسات المحاكمات بشكل يومي لمعالجة ملف مصانع السيارات، ليتم استدعاء كل الوزراء الذين حبسوا على ذمة التحقيق في هذا الملف إلى جانب بعض الولاة الذين سبق أن تم السماع إليهم في هذا الملف ويوجدون تحت الرقابة القضائية.

ويواجه المتهمون عدة تهم من بينها تبييض أموال، منح امتيازات غير مستحقة، استغلال النفوذ، تحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية لجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع في إطار جماعة إجرامية، تحريض موظفين عموميين على استغلال نفوذهم الفعلي والمفترض بهدف الحصول على مزية غير مستحقة، الاستفادة من سلطة وتأثير أعوان الدولة والجماعات المحلية والمؤسسات والهيئات العمومية الخاضعة للقانون العام والمؤسسات العمومية والاقتصادية والمؤسسات العمومية ذات الطابع الصناعي والتجاري أثناء إبرام العقود والصفقات من أجل الزيادة في الأسعار والتعديل لصالحهم في نوعية المواد والخدمات والتموين.

وستجرى المحاكمة علنية، مثلما يقتضيه القانون الجزائري، لكن لن يسمح لوسائل الإعلام بالتصوير داخل قاعة الجلسات، حسب ما صرح به وزير العدل، بلقاسم زغماتي، اليوم، إذ يكون بإمكان المواطنين حضورها فقط دون التصوير.

اقرأ من البلاد نت

Continue Reading

أخبار البلاد

الأكثر شيوعا

To Top