تابعنا على الفيسبوك
محادثات موسعة بين الرئيس تبون ورئيس الوزراء الإيطالي

الوطني

محادثات موسعة بين الرئيس تبون ورئيس الوزراء الإيطالي

الدبلوماسية الجزائرية “تولي اهتماما خاصا للمسألة الليبية”

توسعت المحادثات التي جرت بعد ظهر اليوم الخميس بالجزائر العاصمة بين رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، ورئيس الوزراء الإيطالي، جوسيبي كونتي، لتشمل أعضاء وفدي البلدين.

وقد جرت هذه المحادثات بمقر رئاسة الجمهورية بحضور مدير الديوان برئاسة الجمهورية، نور الدين عيادي، وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقادوم، والوزير المستشار للاتصال الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بلعيد محند أوسعيد.

وكان السيد كونتي قد حل في وقت سابق من نهار اليوم بالجزائر في اطار زيارة عمل، حيث تحادث بقصر الحكومة مع الوزير الاول، عبد العزيز جراد.

وكان بيان لوزارة الشؤون الخارجية قد أوضح أن هذه الزيارة، التي تندرج في إطار “ديناميكية جهود المجتمع الدولي لوضع حد للنزاع في ليبيا وتقديم حل دائم لها، ستسمح لمسؤولي البلدين بمتابعة و تعميق المشاورات حول الأزمة الليبية و كذا حول المسائل الإقليمية و الدولية ذات الاهتمام المشترك”. 

وأشار المصدر ذاته إلى أن الدبلوماسية الجزائرية “تولي اهتماما خاصا للمسألة الليبية إذ تبذل منذ أسابيع عديدة جهودا حثيثة لتوفير الظروف المواتية لإعادة إطلاق الحوار ما بين الليبيين وكذا مبادرة السلام للأمم المتحدة. وقد ساهمت هذه الجهود في وقف إطلاق النار”.

وعلى صعيد آخر، ستشكل زيارة رئيس الوزراء الإيطالي للجزائر “فرصة لمسؤولي البلدين لدراسة الملفات الثنائية واستعراض أهم المواعيد الثنائية القادمة، سيما الدورة المقبلة للاجتماع الثنائي رفيع المستوى المرتقب انعقادها خلال السداسي الأول من السنة الجارية بالجزائر العاصمة”.

إقرأ عبر البلاد نت

Continue Reading

أخبار الوطني

الأكثر شيوعا

To Top